شناسه خبر : 94082
تاریخ انتشار :
شمخاني لـ الحلبوسي: الأمن المستديم في العراق يصب في مصلحة المنطقة

شمخاني لـ الحلبوسي: الأمن المستديم في العراق يصب في مصلحة المنطقة

التقى الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأدميرال علي شمخاني، الحلبوسي اليوم، وبحث معه آخر المستجدات وسبل تطوير العلاقات الايرانية العراقية.

وقال الأدميرال علي شمخاني، في اللقاء في إشارة إلى العلاقات الثقافية والسياسية والأمنية التي لا تنفصم بين إيران والعراق: الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر الاستقرار السياسي والأمن المستديم في العراق ضرورة وطنية وإقليمية، وهي على استعداد كما في السابق لتوظيف كل طاقاتها لتحقيق إرادة الشعب العراقي.

ووصف شمخاني الدستور العراقي والاجراءات القانونية بانها اساس جيد للتغلب على التحديات السياسية في البلاد، وأكمل موضحاً: يمكن استغلال ثروات العراق الوطنية في إطار تحقيق التنمية الشاملة للبلاد عندما تكون محصورة في إطار إدارة وتحت رقابة الحكومة المركزية.

وأردف شمخاني، في إشارة إلى بعض الإجراءات غير المقبولة المتخذة من قبل البعض في الداخل العراقي ضد مصالح إيران: إن الجمهورية الاسلامية، من خلال تبني نهج للتعامل مع التهديدات، مع المراقبة الكاملة للنشاطات التدخلية للكيان الصهيوني وأمريكا والتيارات التابعة لها، وهي على استعداد لاتخاذ أي إجراء لمواجهة الإضرار بأمن إيران والمنطقة، وستُبدي في هذا الصدد رد فعل سريع وحاسم.

وتابع شمخاني: إن عودة العراق إلى مكانته الحقيقية في العالم الإسلامي والعالم العربي لها دور حاسم في إرساء الاستقرار والأمن في المنطقة، مضيفاً: التعاون الشامل لخلق عراق قوي وغني ومتطور ومستقر في جوار إيران هي سياسة الجمهورية الإسلامية الراسخة.

وصرح أمين المجلس الأعلى للأمن القومي أن الشركات الإيرانية مستعدة لتعزيز عملية التعاون بين البلدين في هذا المجال من خلال المشاركة في المشاريع الاقتصادية والفنية العراقية.

من جهته أكد الحلبوسي، في إشارة إلى العلاقات الوثيقة بين البلدين، على زيادة تعزيز العلاقات بين طهران وبغداد.

وفي معرض إشارته إلى النهج الرافض والمعادي للعدو الصهيوني من جانب العراق حكومة وشعبا، أشار الحلبوسي إلى أن البرلمان العراقي يعد خطة لتجريم التعاون وتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني، من أجل منع أي خطوات محتملة في هذا الاتجاه.

وصف رئيس مجلس النواب العراقي الحوار المستمر والتعاون المشترك بين الجماعات الدينية والعرقية الرئيسية في العراق بأنه شرط لتشكيل حكومة فعالة وقوية في هذا البلد، وأضاف: يمكن لإيران أن تلعب دوراً هاماً في تشكيل بعض الجماعات الدينية والسياسية في العراق .. لديهم تماسك سياسي في هذا البلد.

وشدد على ضرورة تطوير التعاون الشامل بين البلدين ، لا سيما استمرار تصدير الغاز الإيراني إلى العراق ، قائلا: نأمل أن تحل هذه المشكلة قريبا.


نورنيوز
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.