شناسه خبر : 75193
تاریخ انتشار :
الرئيس رئيسي: اللقاح المحلي أفضل من المستورد ويجب مواجهة الدعاية الخبيثة

الرئيس رئيسي: اللقاح المحلي أفضل من المستورد ويجب مواجهة الدعاية الخبيثة

​أكد رئيس الجمهورية آية الله السيد ابراهيم رئيسي، ان اللقاح المحلي له أقل آثار جانبية مقارنة بنظرائه المستورد، معتبرا أن هذا اللقاح من شأنه ان يجلب الطمأنينة للمواطنين في مواجهة الدعاية الخبيثة التي تشكك في إنتاج اللقاحات المحلية الصنع.

وقال رئيس الجمهورية في اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، اليوم السبت: من خلال التوقعات والاجراءات الاحترازية، يمكن تقليل الاضرار الناجمة عن تكوين موجات جديدة من انتشار كورونا.

واشار رئيسي إلى ضرورة أن تنشط وزارة الداخلية واللجان الاجتماعية في المحافظات، في مجالات التحقيق والتعرف والتعامل مع الأضرار الاجتماعية والنفسية التي يسببها كورونا، وقال رئيسي: هذا الموضوع يجب أن يكون على جدول الأعمال والاستفادة من آراء فضلاء الحوزة العلمية والاكاديميين واعتماد الحلول العلمية لتقليل الاضرر الاجتماعية والنفسية.

*يجب مواجهة الدعاية الخبيثة

واعرب الرئيس عن ارتياحه لانخفاض الآثار الجانبية للقاحات المستخدمة، المستوردة والمنتجة محلياً، وشدد على الحاجة إلى معلومات صحيحة ودقيقة في هذا الصدد، وقال: أن اللقاح المحلي له أقل آثار جانبية مقارنة بنظرائه المستورد ومن شأنه أن يجلب الطمأنينة والهدوء للناس في مواجهة الدعاية الخبيثة التي تشكك في إنتاج وقدرة المتخصصين المحليين.

وشدد رئيس الجمهورية على أهمية الاهتمام بتطعيم المهاجرين والمشتبه بهم وقال: على وزارة الداخلية وحكام المحافظات الحدودية توفير الانضباط في مجال تطعيم هؤلاء الاشخاص من ضيوف الجمهورية الإسلامية لمنع انتشار المرض.

ووصف الرئيس الايراني عملية التطعيم في البلاد بأنها واعدة، وشدد على ضرورة تسريع وتوسيع نطاق التطعيم في مختلف الفئات العمرية، في إشارة إلى زيادة واردات اللقاح والإنتاج المحلي خلال الأسابيع المقبلة.

من جانب آخر اعتبر رئيس الجمهورية اقامة مراسم زيارة  الأربعين الحسيني بانها تخضع لموافقة الحكومة العراقية وإعلانها شروط استقبال الزوار،  وشدد على أنه اذا وافق البلد المضيف، فيمكن لمن تم تطعيمهم بجرعتين من لقاح كورونا بموافقة وزارة الصحة الذهاب الى زيارة الأربعين.

*جميع المشاكل قابلة للحل                             

وفي تصريحه مساء الجمعة خلال اجتماع المجلس الاداري بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران، صرح رئيس الجمهورية الاسلامية، ان جميع المشاكل في البلاد قابلة للحل.

وقال الرئيس رئيسي: لا توجد مشاكل في البلاد لا يمكن حلّها، جميع المشاكل قابلة للحل، إلاّ ان هذا الامر بحاجة الى العمل المعرفي وتبادل الافكار والتنسيق مع قبل الجميع.  

واعتبر رئيس الجمهورية الحدود فرصة متاحة، وقال: ينبغي علينا الاستفادة من الحدود كفرصة متاحة وان الحدود يجب ان تؤدي للتعاطي بين الدول والذي من شانه ان يثمر عن الامن والرخاء بالتأكيد.

*الاستفادة من حدود البلاد لتوفير الامن والرخاء

وصرح آية الله رئيسي بانه علينا فتح طريق الاسواق الحدودية والسبل المتاحة للصادرات القانونية، واضاف: هنالك في محافظة سيستان وبلوجستان الكثير من الفرص من ضمنها سواحل مكران. ينبغي الاستفادة من فرصة هذه الطبيعة التي منحها الباري تعالى للناس.  

وقال: ان اقتصاد السياحة واقتصاد البحر يعدان من هذه الفرص التي ينبغي تقويتها. ان لنا 5 آلاف كم من السواحل المطلة على البحر وان اقتصاد البحر هذا ينبغي تفعيله بيد هؤلاء المدراء الاكفاء والخبراء.

واكد رئيس الجمهورية بان المشاريع غير المكتملة في محافظة سيستان وبلوجستان تعد من الاولويات خاصة المشاريع المتعلقة بالمياه ومياه الصرف الصحي.

واعتبر ان هنالك سبلا لحل مشكلة المياه واضاف: هنالك سبل طويلة الامد مثل نقل المياه من بحر عمان او مشاريع سريعة المردود مثل استخدام تكنولوجيا المياه العميقة.


اخبار مرتبط
الرئيس الايراني يشارك في قمة دول منظمة شنغهاي

الرئيس الايراني يشارك في قمة دول منظمة شنغهاي

​قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، ان رئيس الجمهورية ابراهيم رئيسي سيشارك في قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون التي تعقد في طاجيكستان ...

وزير الدفاع يلتقي قادة الحرس الثوري.. وتأكيد على تعزيز القدرات الدفاعية

وزير الدفاع يلتقي قادة الحرس الثوري.. وتأكيد على تعزيز القدرات الدفاعية

​قال القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي: ان الاعداء لم يتركوا أي وسيلة أو حيلة إلاَّ واستخدموها للضغط على الشعب الايراني، مؤكدا ...

وفاة اللواء فيروز آبادي الرئيس السابق للأركان العامة إثر إصابته بكورونا

وفاة اللواء فيروز آبادي الرئيس السابق للأركان العامة إثر إصابته بكورونا

​توفي المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الرئيس السابق للأركان العامة للقوات المسلحة اللواء حسن فيروز آبادي متأثرا باصابة بمرض كورونا.

الرئيس رئيسي: رسالة الشهداء هي المقاومة امام الاستكبار

الرئيس رئيسي: رسالة الشهداء هي المقاومة امام الاستكبار

​اكد الرئيس آية الله السيد ابراهم رئيسي، أن رسالة الشهداء هي الصمود والمقاومة امام الاستكبار والاعداء وكذلك خدمة الشعب وحل مشاكله.

الرئيس رئيسي يوضّح بشأن النشاطات الدبلوماسية لحكومته

الرئيس رئيسي يوضّح بشأن النشاطات الدبلوماسية لحكومته

اعتبر الرئيس آية الله السيد ابراهيم رئيسي رفع مستوى العلاقات والتبادل التجاري والاقتصادي مع الدول الجارة من اولويات الحكومة، مؤكدا بان الدبلوماسية ...

داعش و20 عاما من المزاعم الغربية في مواجهة الارهاب بافغانستان

داعش و20 عاما من المزاعم الغربية في مواجهة الارهاب بافغانستان

تبنّى تنظيم داعش الارهابي الهجوم الأخير على مطار كابول الذي أسفر عن مقتل وجرح المئات

الرئيس رئيسي يعرب عن أمله في تطوير العلاقات مع قرغيزيا
مهنئاً قرغيزيا بعيدها الوطني

الرئيس رئيسي يعرب عن أمله في تطوير العلاقات مع قرغيزيا

​أعرب الرئيس آية الله السيد ابراهيم رئيسي في رسالة تهنئة باليوم الوطني لجمهورية قرغيزيا، عن أمله في تطوير العلاقات بين البلدين في جميع المجالات ...

نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.