معرف الأخبار : 44564
تاريخ الإفراج : 3/7/2020 4:33:47 PM
كورونا حول العالم.. الفيروس يضرب دولا جديدة وإجراءات مشدّدة لاحتوائه

كورونا حول العالم.. الفيروس يضرب دولا جديدة وإجراءات مشدّدة لاحتوائه

العالم يحشد طاقاته سعيا للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي وصل لبلدان جديدة، وتسبب بوفيات تجاوزت الـ3 آلاف على مستوى العالم وأثار حالة من الذعر بين البشر.

وسجلت الصين السبت 28 حالة وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد، ليصل إجمالي عدد الوفيات إلى 3070 في البلاد، حسبما ذكرت لجنة الصحة الوطنية.

وأضافت اللجنة أن عدد الإصابات الجديدة وصل إلى 99، مع ارتفاع في عدد الحالات الجديدة لليوم الثالث على التوالي خارج مقاطعة هوبي التي تعتبر بؤرة تفشي الفيروس.

وتم الإبلاغ عن 25 حالة اصابة جديدة خارج مقاطعة هوبي التي لا تزال تخضع لحجر صحي في محاولة للسيطرة على انتشار الفيروس.

قال كريس فيرن وزير الصحة في مالطا السبت، إن البلاد سجلت أول إصابة بفيروس كورونا لفتاة إيطالية عمرها 12 عاما تعيش على الجزيرة.

وأشار الوزير إلى أن الفتاة تتلقى العلاج في أحد المستشفيات الحكومية، وإنها بصحة جيدة.

وأعلنت إيران السبت تسجيل 21 وفاة جديدة ناجمة عن فيروس كورونا المستجد و1076 إصابة جديدة بالمرض خلال الساعات الـ24 الماضية، ما يرفع الحصيلة إلى 145 وفاة و5823 إصابة.

وصرّح المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور في مؤتمر أعلن خلاله الحصيلة الجديدة قائلا إن هناك "أكثر من 16 ألف شخص في المستشفيات حاليا تشتبه إصابتهم بكورونا"، مضيفا أن "1669 شخصا تأكدت إصابتهم تعافوا من الوباء".

تم تشخيص إصابات بكورونا لدى 21 شخصا على متن سفينة سياحية قبالة ساحل كاليفورنيا، على ما أعلن الجمعة نائب الرئيس الأميركي مايك بنس الذي ينسّق جهود مكافحة الفيروس المستجد في الولايات المتحدة.

وقال بنس في مؤتمر صحفي بواشنطن إن عينات أُخذت الخميس من 46 شخصا وإن 21 من بينهم "ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا".

والمصابون هم 19 من أفراد الطاقم واثنين من ركاب سفينة "غراند برنسيس" التي كانت قطعت رحلتها بعد اكتشاف أعراض لدى بعض الركاب وعددهم 3533 ولدى بعض افراد الطاقم.

في العالم العربي أعلنت وزارة الصحة الكويتية، السبت، تسجيل 3 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا، وجميعها مرتبطة بالسفر إلى إيران، ليصبح إجمالي الحالات المسجلة في الدولة 61 إصابة.

كذلك أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات الجزائرية، عن تسجيل حالتين جديدتين مصابتين بكورونا، ليصبح العدد الإجمالي 19 حالة مؤكدة في البلاد.

بعد أيام على تنظيمه مؤتمره السنوي الكبير في واشنطن، أعلن لوبي "آيباك" المؤيد لإسرائيل، الجمعة، أن اثنين من الذين شاركوا بمؤتمره مصابان بفيروس كورونا المستجد.

وكان الآلاف حضروا المؤتمر في وسط واشنطن بين الأول والثالث من مارس، بمن فيهم نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، ووزير الخارجية، مايك بومبيو، وعدد كبير من أعضاء الكونغرس.

وقال اللوبي على تويتر "لقد أكدنا أن اختبارات فيروس كورونا لاثنين على الأقل من المشاركين بالمؤتمر كانا قدِما من نيويورك، جاءت إيجابية".

وأشار اللوبي إلى أنه "على اتصال دائم" مع السلطات الصحية في ويستشيستر في ولاية نيويورك، ومع العاصمة الفيدرالية بشأن هذا الموضوع.

وذكرت وزارة الصحة الأفغانية، السبت، أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد ارتفع إلى أربع حالات.

وقال وحيد الله ميار المتحدث باسم وزارة الصحة العامة لرويترز: "تم تسجيل ثلاث حالات إصابة بفيروس كورونا في إقليم هرات بغرب أفغانستان".

ويقع إقليم هرات على الحدود مع إيران، إحدى أكثر الدول تضررا من فيروس كورونا خارج الصين، إذ سجلت ما يربو على 4000 حالة إصابة وعشرات الوفيات.

وأعلنت السعودية، ليل الجمعة السبت، قصر الدخول بشكل مؤقت إلى المملكة عبر المنافذ البرية مع الإمارات والكويت والبحرين على الشاحنات التجارية فقط ضمن الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا.

وأضافت "وزارة الصحة ستتخذ جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة في المطارات المشار إليها، وكذلك حيال سائقي تلك الشاحنات ومرافقيهم في المنافذ البرية، حيث يبدأ تطبيق هذه الإجراءات فورا".

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس" أن المملكة قصرت بشكل مؤقت أيضا دخول القادمين من تلك الدول على 3 مطارات هي مطار الملك خالد الدولي بالرياض ومطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة ومطار الملك فهد الدولي بالدمام وذلك في إطار إجراءات التصدي لفيروس كورونا.

كما قررت السعودية "على جميع من يرغب في القدوم إلى المملكة بموجب تأشيرة جديدة أو تأشيرة سارية المفعول، من أي دولة ظهر فيها خطر انتشار فيروس كورونا المستجد وفق القائمة المعتمدة من الجهات الصحية المختصة في المملكة أن يقدم شهادة مخبرية (PCR) تثبت خلوه من الإصابة بفيروس كورونا، ويسري ذلك على من أقام في تلك الدول خلال الـ14 يوما السابقة لدخوله المملكة".

وعلى الناقل الجوي التأكد من سلامة شهادة المخبرية، وأنها حديثة وصادرة خلال الأربع والعشرين ساعة السابقة لصعود المسافر إلى الطائرة.

وقرر مجلس الوزراء الكويتي، السبت، وقف الرحلات الجوية من وإلى 7 دول هي مصر وسوريا ولبنان والفلبين وسريلانكا وبنغلاديش والهند، بسبب تفشي فيروس كورونا.

وذكر مجلس الوزراء الكويتي أن القرار يبدأ تطبيقه، السبت، 7 مارس، ولمدة أسبوع، على أن يطبق القرار على جميع القادمين حتى من يحملون إقامات.

وأضاف البيان "سوف يتم إخضاع الكويتيين القادمين من هذه الدول أيضا للحجر الصحي".

في فلسطين قال متحدث باسم الحكومة، صباح اليوم، السبت، إنه تم وضع 15 أمريكيا بالحجر الصحي في فندق ببيت لحم بسبب فيروس كورونا.

عامل يرتدي بدلة واقية يصل لتطهير كنيسة المهد كإجراء وقائي ضد فيروس كورونا في بيت لحم في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل

وقال المتحدث، إبراهيم ملحم "هناك وفد أمريكي من 15 شخصا كانوا من نزلاء الفندق، وهم لا زالوا موجودين فيما يتم التعامل معهم على أساس الحجر الصحي مثل باقي الأشخاص الموجودين".

وكانت السلطة الفلسطينية قد أعلنت حالة الطوارئ في الأراضي الفلسطينية بعد تأكيد إصابة أكثر من 12 حالة في بيت لحم.

وسبق أن أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، خلال اجتماع طارئ، عقده في مكتبه مساء أمس الجمعة، ضم عددا من الوزراء والمحافظين وقادة الأجهزة الأمنية والمؤسسة الاعلامية، عن رزمة جديدة من الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

تأتي هذه الإجراءات الاحترازية في ضوء ارتفاع عدد الأشخاص الذين أصيبوا بالمرض في فندق في مدينة بيت جالا، أمس، إلى 16 إصابة، حيث يتم تحويل الفندق الذي سجلت فيه الإصابات إلى مستشفى لجميع الحالات المصابة.

ودعا رئيس الوزراء إلى العمل بوتيرة عالية من التنسيق للحفاظ على النظام العام ومنع الفوضى، أو نشر الهلع بين الناس، مؤكدا اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان السيطرة على الأسواق لمنع الاحتكار ورفع الأسعار.

وسجلت كوستاريكا الجمعة أول إصابة بفيروس كورونا تمّ تشخيصها لدى سائحة أميركية كانت وصلت في الأول من مارس إلى هذه الدولة الواقعة في أميركا الوسطى، بحسب ما أعلنت الحكومة.

وقال وزير الصحة دانيال سالاس في مؤتمر صحفي إن المريضة البالغة من العمر 49 عاما وضعت في "عزلة مشدّدة" داخل فندق في سان خوسيه مع زوجها الذي كان على اتصال في نيويورك بأشخاص يعانون من كوفيد-19.

وأوضح الوزير أن "الرجل لم تظهر عليه أي أعراض، لكن المرأة ظهرت عليها أعراض إنفلونزا خفيفة وإسهال وآلام في البطن"، مضيفا أنه ينتظر صدور نتائج تحليلات أُجريت لخمسة أشخاص كانوا على اتصال بالزوجين.

وفي أمريكا اللاتينية، تمّ اكتشاف إصابات بالفيروس في كل من البرازيل والأرجنتين والمكسيك والبيرو والدومينيكان وتشيلي والإكوادور وكولومبيا، من دون أن تسجل هذه المنطقة وفيات جرّاء الفيروس حتى الآن.

وقالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن كوريا الجنوبية أعلنت السبت عن 174 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا حتى ساعة متأخرة من مساء الجمعة، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات إلى 6767 حالة.

وأضافت المراكز إن عدد حالات الوفاة ظل دون تغيير منذ ساعة متأخرة من مساء الجمعة عند 44 حالة.

وسجلت هولندا أول حالة وفاة بفيروس كرورنا الجديد، لرجل يبلغ من العمر 86 عاما في مدينة روتردام الواقعة في مقاطعة جنوب هولندا.

وجاء في خبر صحفي امس الجمعة على الموقع الإلكتروني للوكالة الإخبارية الهولندية "إن إر إس": "توفي رجل في هولندا يبلغ من العمر 86 عاما اليوم، وذلك على خلفية إصابته بفيروس كورونا".

وأضاف الخبر: "كان الرجل المتوفى في مستشفى إيكازيا في مدينة روتردام".

وتابع الخبر: "لا يزال من غير الواضح،  كيف أصيب الرجل المتوفى بفيروس كورونا، وتعتبر هذه هي أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا في بلادنا".

هذا، وسجلت هولندا، في 27 فبراير/ شباط الماضي، أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد-19).

وانتشر المرض الناجم عن الفيروس إلى 85 دولة ومنطقة، ما أسفر عن مقتل 3 آلاف و346 حالة، وفقًا للبيانات التي جمعتها مفوضية الصحة الوطنية الصينية.

وباستبعاد إصابات ووفيات الصين، تم تسجيل 17 ألفا و113 إصابة مؤكدة بالفيروس ووفاة 334 حالة على مستوى العالم.

كما لم تسلم الفاتيكان من الفيروس، إذ أعلن المتحدث باسم دولة الفاتيكان، ماتيو بروني، عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في بلده.

نقلت صحيفة "إل ميساجيرو" الإيطالية إنه "تم صباح اليوم تعليق جميع خدمات العيادات الخارجية التابعة لوزارة الصحة في مدينة الفاتيكان مؤقتا من أجل تعقيم الغرف بعد تثبوت حالة إصابة بفيروس "كوفيد 19" أو كورونا المستجد".

وأضاف المتحدث إن وحدة الإسعافات الأولية لا تزال تعمل، كما تتخذ وزارة الصحة خطوات لإبلاغ السلطات الإيطالية المختصة وفي الوقت نفسه بدأت البروتوكولات الصحية المخطط لها في مثل هذه الحالات.

وكانت صحيفة "إل ميساجيرو" الإيطالية، قد أفادت في وقت سابق بأن البابا فرانسيس خضع لفحص فيروس كورونا، وجاءت النتيجة سلبية، حيث أظهرت خلوه من الفيروس الجديد.

وظهر بابا الفاتيكان يوم الأحد الماضي، أمام الآلاف من المسيحيين في ساحة القديس بطرس، بعدما ألغى ارتباطاته الرسمية لأربعة أيام على التوالي.

ولاصقت البابا منذ أيام شائعة إصابته بفيروس كورونا، بعدما صافح وتضامن مع مصابي كورونا، يوم الأربعاء الماضي، في ساحة القديس بطرس، ثم شوهد في قداس وهو يسعل، ما أثار الشك في إصابته بالفيروس.


نورنيوز-وكالات
اخبار مرتبط























































































تعليقات

الاسم

البريد الالكتروني

تعليقك

X
آگهی تبلیغاتی