شناسه خبر : 99339
تاریخ انتشار :
الرئيس الإيراني يؤكد على تطوير العلاقات الإقتصادية مع كازاخستان

الرئيس الإيراني يؤكد على تطوير العلاقات الإقتصادية مع كازاخستان

اكد رئيس الجمهورية "اية الله سيد ابراهيم رئيسي"، على ان ايران وكازاخستان تربط بينهما رؤى مشتركة حول القضايا الاقليمية والدولية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك اليوم الاحد بطهران بين رئيس الجمهورية الاسلامية "اية الله رئيسي" ونظيره الكازاخستاني "قاسم جومارت توكاييف" الذي وصل البلاد صباحا.

وفيما لفت الى وجود طاقات وفرص كثيرة للتعاون بين طهران ونورسلطان، اعتبر رئيسي ان مذكرات التفاهم الثنائية تدل على ارادة الجانبين في الارتقاء بمستوى التعاون بينهما.

واضاف رئيس الجمهورية : ان التعاون التجاري بين ايران وكازاخستان، سجل نموا بواقع 50 في المائة خلال الاشهر القليلة الاخيرة؛ مؤكدا بان الطاقات متوفرة لزيادة هذا الحجم وصولا الى 3 مليارات دولار سنويا.

وقال رئيسي : اننا مصممون الى جانب الارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية، لتطوير تعاوننا على صعيد المنطقة، وبما يشمل تعامل البلدين داخل المنظمات الاقليمية مثل منظمة شنغهاي واتحاد اوراسيا. 

وتابع، بان التعاون مع الدول المطلة على بحر قزوين يشكل احد اولويات الجمهورية الاسلامية الايرانية، ونتطلع في هذا السياق الى اتخاذ خطوات مشتركة داخل المنظمات الدولية والاقليمية. 

واستطرد رئيسي : التعاون بين ايران وكازاخستان في مجالات الصناعة والزراعة والطاقة والترانزيت والنفط والغاز، من شأنه ان يحقق نموا ملفتا؛ يضاف الى ذلك الارضيات الثقافية والحضارية المتاحة في كلا البلدين وبما يلزم علينا بذل مزيد من الجهود لتطوير التعاون الثقافي بين طهران ونورسلطان ايضا. 

وعن المواقف المشتركة حيال القضايا الاقليمية والدولية، صرح رئيس الجمهورية "على سبيل المثال"، بان البلدين يتفقان حول تشكيل دولة شاملة في افغانستان، وان وجود الاجانب داخل المنطقة لايصنع الامن وانما سيؤدي الى تفاقم المشاكل فيها.

واضاف رئيس الجمهورية : اننا نعتقد ايضا بان قادة دول المنطقة يستطيعون اصلاح مشاكلها وان قضايا المنطقة يجب ان تحل اقليميا.  

وفيما رحب بالرئيس الكازاخستاني والوفد المرافق له في الجمهورية الاسلامية الايرانية، صرح رئيسي : انني ساقوم في الوقت المناسب بزيارة كازاخستان، تلبية لدعوة السيد توكاييف. 

في المقابل قال رئيس جمهورية كازاخستان : ان العلاقات الدبلوماسية بين طهران ونورسلطان تمضي باتجاه النمو قدما، وللسيد رئيسي فضل كبير في هذا السياق، حيث ان الاواصر بيننا اصبحت اكثر ودّا؛ مضافا الى تطوير التعاون الثقافي والتعامل الثنائي في اطار المناسبات الاقليمية التي شهدت تقدما جيدا.

ولفت "توكاييف" خلال المؤتمر الصحفي مع رئيسي اليوم، ان العلاقات بين نورسلطان وطهران دخلت عامها الثلاثين؛ مبينا بان البلدين حققا تعاونا مميزا طوال هذه الفترة، وبما يشمل جميع المجالات التي تضمنت الصعيدين الاقليمي والدولي ايضا.

واضاف : اليوم اجرينا مباحثات واسعة حول العديد من القضايا؛ حيث ان كلا الجانبين يرغبان في تسخير طاقات الترانزيت والتركيز على الممرات التي تربط بين الشرق والغرب والشمال بالجنوب.

كما اشار الى محادثاته والوفد المرافق في طهران اليوم، حول التعاون الزراعي بين البلدين، وتوقيع عدد من الاتفاقات بهدف مواصلة الازدهار الاقتصادي في كلا البلدين؛ كما نوه بزيادة حجم التجارة المشتركة بنسبة 50% خلال الاشهر الثلاثة الاخيرة.

رئيس جمهورية كزاخستان، اعلن ايضا عن السماح للرعايا الايرانيين بزيارة بلاده من دون تاشيرة والاقامة فيها لفترة 14 يوما. 

وفي الختام، وجّه توكاييف دعوة رسمية الى اية الله رئيسي لزيارة جمهورية كازاخستان.


نورنيوز-وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.