شناسه خبر : 97867
تاریخ انتشار :
بالفيديو.. عبداللهيان يردّ من الهند على الإساءة للنبي محمد (ص)

بالفيديو.. عبداللهيان يردّ من الهند على الإساءة للنبي محمد (ص)

وصل وزير خارجية الجمهورية الاسلامية، حسين أمير عبد اللهيان ، إلى نيودلهي صباح اليوم الأربعاء تلبية لدعوة من نظيره الهندي سوبرامانيام جايشانكار.

وكان في استقباله عدد من مسؤولي وزارة الخارجية الهندية، وسيجري وزير الخارجية خلال الزيارة محادثات مع كبار المسؤولين الهنود كما سيلتقي شخصيات دينية ومحلية وكذلك التجار ورجال الاعمال والايرانيين المقيمين في الهند.

تعليقاً على الإساءة للرسول محمد (ص) قال أمير عبد اللهيان: زيارتي إلى الهند تجري في وضع تم فيه اتخاذ إجراء تعسفي في الأيام الأخيرة في هذا البلد من قبل أحد أعضاء الحزب الحاكم وتعرض شخص الرسول محمد (ص) للإساءة، منذ البداية، شهدنا موقف إدانة واضح من السلطات الهندية لهذا العمل التعسفي، ورفضت الحكومة الهندية هذه الإساءة وعلقت عمل المقدمين عليها، لقد اتبعت الهند دائمًا طريق التعايش السلمي وعاشت جميع الأديان في سلام وهدوء في هذا البلد، لا يمكن للمسلمين أن يتسامحوا مع الإساءة لنبي الإسلام العظيم بأي شكل من الأشكال.

وقام حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند بتجميع قائمة تضم 38 من قادته المتطرفين ومنعهم من الإدلاء بأي تصريحات تسيء إلى المشاعر الدينية للمسلمين عقب إساءة مسؤولين في الحزب الحاكم بالهند، إلى النبي محمد(ص) والمسلمين.

وافاد موقع "آماروغلاي الهندي"، "Amarojla" ،انه قام حزب بهاراتيا جاناتا بتجميع قائمة تضم 38 من القادة الذين أساءوا سابقًا إلى المشاعر الدينية ومن بين هؤلاء ، صدرت اوامر لـ27 منهم بضرورة الحصول على سماح من الحزب قبل الإدلاء بأي تصريحات.

وامر زعيم حزب بهاراتيا جاناتا جي بي ندا جميع قادة الحزب بعدم نشر البيانات التي تتعارض مع سياسات الحزب .

وتتوالى ردود الفعل المنددة بالتعليقات المسيئة لنبي الإسلام محمد (ص)، التي أدلى بها مسؤول الإعلام في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم بالهند.

وخلال هذه الايام  أثارت التصريحات الهندية، رفضا واسعا عبر منصات التواصل الاجتماعي، وأدانها قطر والكويت والسعودية والإمارات والبحرين ومصر، إضافة لمفتي سلطنة عمان، أحمد بن حمد الخليلي، ومنظمة التعاون الإسلامي، ومجلس التعاون الخليج الفارسي، والمجلس الأعلى للدولة بليبيا، والأزهر الشريف، وهيئة كبار العلماء بالسعودية، في بيانات منفصلة.

كما استدعت وزارات الخارجية في إيران و قطر والكويت، سفراء الهند لديها، وسلمتهم مذكرات احتجاج رسمية على التصريحات المسيئة للنبي محمد(ص)، حسب بيانات منفصلة.

وجراء ردود الأفعال العربية والدولية، علّق حزب بهاراتيا جاناتا الهندي الحاكم، ، عمل المتحدثيْن باسمه نوبور شارما ونافين جيندال من العضوية الأساسية للحزب، وذلك عقب تصريحات لهما مسيئة إلى النبي محمد ﷺ، وفق وسائل إعلام محلية.

وفي بيان وقعه الأمين العام للحزب، نأى الحزب بنفسه عن تلك التصريحات، وذلك في أعقاب اندلاع أعمال عنف في بعض المناطق بالهند وسيل من الاحتجاجات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاء في البيان “عبر تاريخ الهند الممتد لآلاف السنوات، ازدهرت كل الأديان، وحزب بهاراتيا جاناتا يحترم الأديان جميعها. ويندد الحزب بشدة بإهانة أي شخصيات دينية لأي دين. كما يعارض حزب بهاراتيا جاناتا بشدة أي أيديولوجية تهين أو تحط من قدر أي طائفة أو دين”


نورنيوز
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.