شناسه خبر : 96839
تاریخ انتشار :
وزير الدفاع الايراني يتحدّث عن ألد اعداء ايران

وزير الدفاع الايراني يتحدّث عن ألد اعداء ايران

اكد وزير الدفاع العميد" محمدرضا آشتياني"، في معرض اشارته الى الاستراتيجية العاجلة لتحقيق شعار هذا العام من قبل الامام الخامنئي، على أهمية تحقيق هذا الامر وما يعود به من نفع على المؤسسة العسكرية للبلاد.

ودعا وزير الدفاع في كلمة له، اليوم السبت، امام ملتقى كبار المسؤولين في الوزارة، المسؤولين المعنيين في وزارة الدفاع الى الاهتمام بأهداف وسياسات هذه الوزارة، موضحا: ان دعم المؤسسات العسكرية في مختلف ابعادها الدفاعية، ورفع مستوى قدراتها الفنية ورصد التهديدات والتطورات العالمية والحصول على العلم والتقنية المتطورة في العالم، انما هي من اهم الواجبات الاساسية الملقاة على عاتق هؤلاء المسؤولين.

وأشار الى شعار قائد الثورة الاسلامية لهذا العام، واعتبره بأنه يمثل عمق نظرته الحكيمة التي يتسم بها القائد العام للقوات المسلحة سماحة الامام الخامنئي (مدظله العالي)، مشددا على ضرورة تنفيذ أوامره بحذافيرها والاهتمام بها حتى تحقيقها بشكل تام.

*القدرات والطاقات الهائلة

وتطرق وزير الدفاع في جانب آخر من كلمته الى القدرات الموجودة والطاقات الهائلة التي تمتلكها وزارته وخاصة في مجال التقنية العسكرية، مؤكدا اهمية تعاون هذه الوزارة مع الاجهزة غير العسكرية لتنفيذ سياسة الحكومة واجراءاتها لتحقيق شعار العام الحالي.

الوزير "آشتياني" اعتبر أن أمريكا واذنابها بينهم الكيان الصهيوني اثبتوا خلال التطورات الاخيرة التي شهدتها المنطقة بأنهم ألد الاعداء للجمهورية الاسلامية الايرانية، وأكد ان هؤلاء يريدون فرض ارادتهم على الشعوب والقبول بالنظام الاحادي الجانب، ودورهم في اثارة الحروب بين الدول والخلافات والنزاعات التي لاطائل من ورائها، ولذا يجب على القوات المسلحة رفع مستواها الدفاعي لمواجهة هذه المؤامرات.

*ضرورة التزود بالعلم الحديث

من جانبه، أكد قائد سلاح البر في الجيش العميد " كيومرث حيدري" ضرورة التزود بالعلم الحديث في البرامج الرئيسية للجيش، مشددا على اهمية ذلك الى جانب التحلي بالبصيرة ومعرفة اهداف العدو والتصدي له بكل قوة واقتدار.

العميد "حيدري" أكد ذلك في الكلمة التي القاها صباح أمس السبت، خلال مراسم ازاحة الستار عن 12 عنوان كتاب في مركز قيادة سلاح البر في الجيش، موضحا: إن هذا السلاح يسير في طريق صحيح ويتجه نحو النمو والتقدم في المجال الثقافي وتأليف الكتب.

وتابع قائلا: ان التربية والتعليم هي من رسالة الانبياء (ع) حيث يقوم المعلمون والاساتذة في سلاح البر بمواصلة هذا النهج ونريد ان نعمل في اطار أوامر قائد الثورة الاسلامية سماحة الامام الخامنئي في مجالي العلم والجيش.

واعتبر قائد سلاح البر في الجيش معرفة العدو جهاداً كبيراً، مشددا على ان هذه المعرفة تحظى بأهمية بالغة للغاية وبحاجة الى المعرفة والمزيد من اليقظة.

واستطرد هذا المسؤول العسكري يقول: ان القائد العام للقوات المسلحة ما انفك يؤكد على معرفة العدو وتوخي اليقظة والحذر من الوقوع في فخ الاعداء وهذا المهم انما يتم من خلال التعليم والتربية الصحيحة.

واشار الى اهمية التزود بالعلوم الحديثة مؤكدا ان ترجمة الكتب العسكرية الحديثة تتم بفضل الجهود التي يبذلها العلماء حيث يمكن اعتبارها نهضة عظيمة في ترجمة العلوم العسكرية واستفادة سلاح البر في الجيش من العلوم الحديثة في العالم.


نورنيوز/وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.