شناسه خبر : 87447
تاریخ انتشار :
آية الله رئيسي: الكيان الصهيوني عدو للبشرية

آية الله رئيسي: الكيان الصهيوني عدو للبشرية

لدى استقباله وزير الدفاع الآذربيجاني الفريق ذاكر حسن اوف في طهران، اكد الرئيس آية الله السيد ابراهيم رئيسي، ان الكيان الصهيوني عدو للبشرية ولا يمكنه ان يكون صديقا للشعوب الاسلامية، معتبرا ممارسات الاحتلال والعدوان من قبل الكيان في المنطقة وضد الشعب الفلسطيني شاهدا على هذه الحقيقة.

واعتبر الرئيس آية الله رئيسي لدى استقباله وزير الدفاع الآذربيجاني، اليوم الاربعاء، العلاقات بين البلدين بانها ليست مجرد علاقات ثنائية كما هي الحال بين الدول الاخرى، وقال: ان العلاقات بين ايران وجمهورية آذربيجان ليست مجرد علاقات قرابة بل هي علاقات عميقة بين الشعبين متبلورة على اساس العقيدة وايمانهما بالمبادئ الدينية المشتركة وقد اصبحت مستديمة وراسخة على مر التاريخ. 

واشار الرئيس رئيسي الى لقائه برئيس جمهورية آذربيجان على هامش اجتماع الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي "ايكو" في تركمانستان قبل فترة، وقال: ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية مرتكزة على تطوير التعاون الواسع مع الجيران خاصة جمهورية آذربيجان في منطقة القوقاز وفي ضوء التاكيدات الحاصلة في ذلك اللقاء بين رئيسي البلدين، فان مسيرة التبادل الاقتصادي والتجاري ومنها في مجال الترانزيت بين البلدين جارية بسرعة اكبر.

وفي جانب آخر من تصريحه اكد آية الله رئيسي، بان قدرة ايران في المنطقة صانعة للامن، واضاف: ان تواجد الجماعات التكفيرية والداعشية لا يخدم مصلحة شعوب المنطقة في اي مكان كان. هذه الزمر هي صنيعة الاميركيين والصهاينة واينما تواجدت ارتكبت اعمالا اجرامية.

وقال: ان الكيان الصهيوني عدو للبشرية ولا يمكنه ان يكون صديقا للشعوب الاسلامية، اطلاقا وان ممارسات الاحتلال والعدوان من قبل الصهاينة في المنطقة وضد الشعب الفلسطيني شاهد على هذه الحقيقة.

واعرب رئيس الجمهورية عن امله، في ظل التواجد والدور الواعي للقوات المسلحة الآذربيجانية، بان لا تتمكن التيارات التكفيرية والذين يعادون المسلمين من ان يجدوا موطئ قدم لهم في المنطقة. 

من جانبه وصف وزير الدفاع الآذربيجاني خلال اللقاء، لقاءاته ومحادثاته مع المسؤولين الايرانيين بانها كانت مفيدة ومثمرة جدا وممهدة لمستقبل التعاون بين البلدين.

في السياق، اكد وزير الدفاع العميد محمد رضا آشتياني، ونظيره الآذربيجاني الفريق ذاكر حسن اوف، على توطيد العلاقات بين البلدين في المجالات الدفاعية –الامنية.

وخلال استقباله في طهران اليوم الاربعاء وزير الدفاع الآذربيجاني، اكد العميد آشتياني على توطيد العلاقات بين البلدين في المجالات الدفاعية-الامنية وقال: نظرا للمشتركات التاريخية والثقافية بين الشعبين، فمن الضروري تطوير العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات.

واعتبر تطوير وتعميق التعاون الدفاعي-الامني المشترك بين ايران وجمهورية آذربيجان بانه يحظى بالكثير من الاهمية، واضاف: ان البلدين وفي ضوء موقعهما وخصائصهما الجيوسياسية يتمتعان بالكثير من الطاقات والامكانيات لتطوير العلاقات الشاملة بينهما.

*قدرات ايران العسكرية مدعاة للفخر

الى ذلك اشار وزير الدفاع الآذربيجاني بدعم قائد الثورة الاسلامية وحكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية لوحدة اراضي جمهورية آذربيجان، وقال: ان القدرات والامكانيات العسكرية للقوات المسلحة للجمهورية الاسلامية الايرانية مدعاة للفخر والاعتزاز.

واعرب الفريق حسن اوف عن سروره لمنجزات الصناعة الدفاعية للجمهورية الاسلامية الايرانية واكد على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، موجها الدعوة لوزير الدفاع الايراني لزيارة باكو.

ويزور وزير الدفاع الآذربيجاني طهران لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين العسكريين والسياسيين في البلاد لتطوير وتوطيد التعاون الدفاعي والامني المشترك.


نورنيوز/وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.