شناسه خبر : 84436
تاریخ انتشار :
مادورو يتحدّث عن زيارة الشهيد سليماني الى بلاده ومساعدتها

مادورو يتحدّث عن زيارة الشهيد سليماني الى بلاده ومساعدتها

أشار الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، إلى نضال الشعب الفنزويلي ضد الإمبريالية الأميركية، واكد أن بلاده تتمتع بعلاقات جيدة جدًا مع الجمهورية الإسلامية وسوف يزور طهران قريبًا، لافتا الى انه معجب جدا بقائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي، وتمنّى ان يلتقيه مرة اخرى.

وقال مادورو في حوار مع قناة "الميادين" ان علاقات بلاده كانت دائما جيدة جداً مع الجمهورية الإسلامية في إيران، سواء مع الرئيس الأسبق أحمدي نجاد أو مع الرئيس السابق روحاني والآن مع الرئيس رئيسي، مشيرا الى اجرائه اتصالين هاتفيين معه في مناسبتين واتفقنا على مجموعة من الخطط الجديدة وان اللجنة الحكومية المشتركة لكلا البلدين تعمل على هذه المشاريع الجديدة التي تشمل مظافرة الجهود والتعاون بين إيران و فنزويلا.

واوضح مادورو انه يعتزم زيارة طهران قريبا جداً تلبيةً لدعوة الرئيس رئيسي من أجل التعرف عليه عن كثب واجراء جولة من المحادثات وتوقيع اتفاقيات ووثائق جديدة من أجل تسريع عملية التعاون في جميع المجالات وعلى جميع مستويات التعاون بين البلدين المستقلْين والمناضلين إيران وفنزويلا.

وافاد مادورو أنه معجب جداً بقائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي وقال انه في كل مرة يزور إيران يحب أن يتحدث معه لإنه رجل ذو حكمة كبيرة وذكاء عظيم ، لذلك فهو يطمح في الزيارة القادمة أن تسنح له الفرصة للتحدث معه مرة أخرى.

ولفت إلى أن قائد قوة "القدس" السابق، الشهيد "القائد (قاسم) سليماني زار فنزويلا بين آذار/مارس ونيسان/أبريل من عام 2019. كنا في خضمّ أزمة الهجوم الكهربائي الذي شنّه إمبرياليو الشمال ضد المنظومة الكهربائية لفنزويلا"، متطرقاً إلى الحديث الذي جرى آنذاك بشأن مختلف مجالات التعاون، بما في ذلك موضوع النظام الكهربائي، و"كل ما تحدثنا بشأنه معه جرى تنفيذه".

وصرح مادورو، ان "القائد سليماني كان رجلاً بشوشاً ومتفائلاً في الحياة، وأشكر الله على أنني تعرّفت إليه"، لافتاً إلى أن "سليماني واجه الإرهاب ومجرمي الإرهاب الدمويين، الذين هاجموا شعوب محور المقاومة. هو رجل شجاع". وشدّد على "ضرورة استخلاص العِبَر من هذه الجرائم المروّعة، كجريمة اغتيال القائد سليماني"، سائلاً "هل العالَم الذي نريده هو أن نشهد فيه كيف يُعطى أمرٌ من البيت الأبيض باغتيال بطل من أبطال النضال ضد الإرهاب، في كل من العراق وإيران وسوريا ولبنان؟".

وشدَّد على ضرورة "رفع الصوت مرة أخرى، رفضاً لجريمة اغتيال بطل الشعوب، اللواء القائد سليماني".

وفيما يخص القضية الفلسطينية، أشار مادورو إلى أن "لا أحد في هذا العالم يجرؤ على مطالبتنا بالتخلّي عن فلسطين، ولا يمكن أن نقبل هذه المطالَبة. والخطيئة هي في مجرد التفكير في التخلّي عن فلسطين، أو تركها وحدها".

وشدَّد الرئيس الفنزويلي على أن "فلسطين هي أرض البشرية المقدَّسة، ولأرض فلسطين مكانة عظيمة جداً لدينا. اسم فلسطين نسمعه عالياً وعظيماً"، مضيفاً أن "هذه الجرائم (الإسرائيلية) التي تُرتَكَب بحق الشعب الفلسطيني، سيدفع (الاحتلال الإسرائيلي) ثمنها يوماً ما".


نورنيوز/وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.