شناسه خبر : 84217
تاریخ انتشار :
سنردّ ردّا ساحقاً على أي اعتداء صهيوني.. قواتنا متأهّبة
اللواء رشيد يحذّر العدو:

سنردّ ردّا ساحقاً على أي اعتداء صهيوني.. قواتنا متأهّبة

حذّر قائد مقر خاتم الأنبياء (ص) المركزي اللواء "غلام علي رشيد" الكيان الصهيوني، من مغبة أي هجوم عسكري على إيران، قائلا أي تهديد ضد المواقع العسكرية والنووية الإيرانية سيواجه بردّ حاسم من القوات المسلحة الإيرانية.

وأعلن مسؤول عسكري مطلع لموقع نورنيوز، ان  اللواء رشيد قال خلال إجتماع حضره كبار قادة الحرس الثوري الإيراني في مناورات"الرسول الاعظم (ص)" 17: لا يمكن للكيان الصهيوني أن يهدد المواقع النووية والعسكرية الإيرانية إلا بعد تلقي الضوء الأخضر من الولايات المتحدة ودعمها له.

وأشار إلى حضور إيران النشط في مفاوضات فيينا وتفاعلها الجاد مع المجتمع الدولي، وأضاف: إذا كانت هذه التهديدات على أرض الواقع، لكانت القوات المسلحة للجمهورية الإسلامية الايرانية ستهاجم فورًا جميع المراكز والقواعد والطرق والأماكن المستخدمة لتلك التهديدات كما ستهاجم مصدر العدوان بناء علي الخطط العملياتية التي تم التدريب عليها.

وكان قد صعّد مؤخرا قادة العدو الصهيوني من سقف تهديداتهم تجاه الجمهورية الاسلامية للحؤول دون الوصول الى اتفاق بين ايران والقوى الكبرى في فيينا بهدف احياء الاتفاق النووي.

وانطلقت صباح اليوم الاثنين مناورات "النبي الاعظم (ص)" الـ 17 المشتركة للحرس الثوري، في منطقة سواحل هرمزكان وبوشهر وجزء من خوزستان، الواقعة جنوب وجنوب غرب البلاد.

وقال مساعد القائد العام للحرس الثوري لشؤون العمليات العامة العميد نيلفروشان: ان هذه المناورات جارية في سياق رفع مستوى الجهوزية القتالية للحرس الثوري على اساس محاكاة واحدة من احدث الخطط الهجومية في الحروب التركيبية وتشابك الحروب الخشنة وشبه الخشنة والناعمة.

واضاف: ان قوات الحرس الثوري البرية والبحرية والجوفضائية بمعية المنظمة السيبرانية الالكترونية، تقوم في منطقة سواحل محافظتي هرمزكان وبوشهر (جنوب) وجزء من محافظة خوزستان (جنوب غرب) بتنفيذ عمليات هجوم وتوغل على المستوى الاستراتيجي لتدمير مصادر هجمات العدو المفترض.

واشار العميد نيلفروشان الى ان قوات التعبئة (البسيج) توفر الكوادر البشرية للتعبئة البحرية والقتال البري واضاف: انه سيتم في هذه المناورات استخدام قسم من المنظومات والاسلحة التي تسلمتها هذه القوات حديثا بما يتناسب مع تكتيكات المناورات.

وصرح بان رسالة هذه المناورات هي الدفاع وصون امننا القومي ولجيراننا السلام والصداقة والامن، وقال: ان منطقنا الدفاعي اساسا هو الامن والاقتدار والردع الفاعل والذكي في منطقة الخليج الفارسي.


نورنيوز/وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.