شناسه خبر : 106620
تاریخ انتشار :
الاحتلال يعتقل 3 شبان في بلدة جماعين جنوب نابلس

الاحتلال يعتقل 3 شبان في بلدة جماعين جنوب نابلس

اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال فجر اليوم السبت 10/9/2022 ، بلدة جماعين جنوب نابلس ، وحاصرت عدداً من منازل المواطنين في المنطقة .

ونادت قوات الاحتلال على عدد من المواطنين عبر مكبرات الصوت خلال محاصرة المنازل، مما أدى إلى اعتقال 3 مواطنين على الأق، بحسب فلسطين اليوم.

وعرف من المعتقلين في بلدة جماعين قضاء نابلس، الأشقاء عبد الله وعروة الطخشون ومنتصر عوني السلعوس.

وأفادت وسائل إعلام عبرية، مساء الجمعة، بأن هناك ترتيبات داخل جيش الاحتلال لشن عدوان عسكري واسع شمال الضفة الغربية.

وقالت القناة (12) العبرية، إن "المنظومة الأمنية  في حالة تأهب قصوى قبيل الأعياد بسبب تحذيرات من عمليات فلسطينية".

وأضافت: "وفي نفس الوقت يوجد هناك ترتيبات لعملية عسكرية واسعة في شمال الضفة الغربية".

كما ونقلت القناة حديث مسؤول عسكري بأن "الأيام المقبلة هي فترات اختبار، في أي مكان لا تنشط فيه السلطة الفلسطينية، فإن "إسرائيل" ستدخل وتزيد نشاطها".

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، قال وزير الحرب، بيني غانتس، إن "الجيش ، والشاباك، والشرطة، يعملون بقدر كبير من القوة الاستخبارية والكثير من الأنشطة الهجومية والدفاعية".

وتابع غانتس في حديث للقناة (12) العبرية، أنه "تم الدفع بأكثر من 10 كتائب في الضفة الغربية، وعززنا القوات على خط التماس". 

وأضاف: "أتمنى أن لا يدخل الجيش في جولة قتال جديدة على أي من الجبهات قبل انتخابات (كنيست) المقبلة في الأول من تشرين الثاني المقبل".

وتابع غانتس "نحن بحاجة إلى مواصلة نشاطنا وعملياتنا هجوميا ودفاعيا بقدر ما هو ضروري وفي كل مكان ولن تتوقف حتى استعادة الهدوء".

وكانت وسائل إعلام عبرية، ذكرت أمس الجمعة، أن الوضع في الضفة يعد مصدر قلق كبير للمؤسسة الأمنية في "إسرائيل" وحتى الإدارة الأمريكية.

وقال باراك رافيد مراسل موقع واللا العبري:" إن الوضع في الضفة الغربية يشكل مصدر قلق كبير للمؤسسة الأمنية "الإسرائيلية" وعلى الأقل للإدارة الأمريكية".

وأضاف رافيد:" الزيارة التي قامت بها مساعدة وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأوسط باربرا ليف إلى "إسرائيل" والسلطة الفلسطينية الأسبوع الماضي زادت من الشعور بأننا في بداية فترة سيئة للغاية".

وتابع قائلاً:"عرض رئيس "الشاباك" على مسؤولين أميركيين رفيعي المستوى بيانات عن عدد العمليات التي نفذها الفلسطينيون في الأشهر الأخيرة مقارنة بالعام الماضي".

وأردف رافيد:" إن "إسرائيل" لا ترغب في دخول المدن في الضفة، ولكنها تفعل ذلك بسبب عدم وجود خيار آخر، وقال رئيس الشاباك في لقاء مع باربرا ليف: "الوضع على الأرض أسوأ مما يبدو".

ويُشار إلى أنه تصاعدت أعمال المقاومة في الضفة الغربية خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، لتسجل 5 عمليات إطلاق نار ، و12 نقطة للمواجهة مع قوات الاحتلال.


نورنيوز-وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.