شناسه خبر : 106400
تاریخ انتشار :
اللواء موسوي: أخطرنا أمريكا عبر وسيط أنه على سفنها الإلتزام بالقوانين الدولية

اللواء موسوي: أخطرنا أمريكا عبر وسيط أنه على سفنها الإلتزام بالقوانين الدولية

أكد القائد العام للجيش الايراني اللواء " سيد عبد الرحيم موسوي" أن الأميركيين وبسبب طبيعتهم العدوانية والوحشية والنظرة الاستعلائية لديهم يتجاهلون حقوق الشعوب المنصوص عليها دوليا.

جاء ذلك صباح اليوم الأحد خلال مراسم افتتاح دورة الماجستير الـ 33 في الإدارة الدفاعية "دافوس" لدى اجابته على سؤال حول تصدي مدمرة "جماران" لسفينتين اميركيتين غير مأهولتين موضحا أن الأميركان يتركون هذه السفن دون الاهتمام بأمن المناطق التي تمر منها السفن الاخرى حيث يمكن أن تشكل مخاطر على الممرات الآمنة.    

وتابع هذا المسؤول العسكري قائلا: ان قوات حرس الثورة الاسلامية قامت قبل فترة ولهذا السبب بتوقيف احدى هذه السفن ثم افرجت عنها في منطقة آمنة، كما تصدى سلاح البحر في الجيش قبل عدة ايام في منطقة مهمته لسفينتين دخلتا الى منطقة كانت قد تسببان بالحاق الضرر بالسفن الاخرى وأبعدهما عن المنطقة وتركهما في منطقة آمنه.

وشدد اللواء موسوي على أنه تم ابلاغ الاميركان هذا الموضوع عبر وسيط بأن السفن الاميركية تدخل منطقة محددة وعليها من الآن فصاعدا الالتزام بالقوانين الدولية.

ولدى اجابته على سؤال هل انه يتوقع توقيف السفن الاميركية في المستقبل ايضا؟ قال: ان توقيف هذه السفن لاينفعنا ابدا ونعمل ذلك من اجل الحفاظ على أمن السفن التي تبحر في المنطقة بإعتبار ذلك عملا لحقوق الانسان.

وأشار هذا المسؤول العسكري الى أن سلاح البر في الجيش سيجري في القريب العاجل مناورات كبرى، موضحا أن سلاح البحر في الجيش يقوم بدوره في الحفاظ على المصالح الايرانية في المياه الحرة في باب المندب والبحر الاحمر والمحيط الهندي وبحر عمان والابقاء على فتح ممرات الملاحة التجارية وناقلات النفط.


نورنيوز/وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.