شناسه خبر : 105334
تاریخ انتشار :
باعتراف جنرال أمريكي.. مشاكل في مخزون الناتو من الأسلحة المتقدمة

باعتراف جنرال أمريكي.. مشاكل في مخزون الناتو من الأسلحة المتقدمة

قال الجنرال الأمريكي، مارك كيميت، إن تقليص توريد أنظمة الأسلحة المتقدمة لأوكرانيا يهدد قواتها بعواقب وخيمة، كما أنه يكشف عن مشاكل في مخزون أسلحة الناتو.

وأوضح في مقال نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" أن ظهور مدافع "هاوتزر" عيار 105 ملم وذخيرة مدفعية من العيار الأصغر في واحدة من أحدث حزم المساعدات إلى أوكرانيا، يشير إلى مشاكل في مخزون الناتو من الأسلحة المتقدمة.

وقال: "أحدث هذه الأنظمة قديمة وأقل تقدما من تلك التي تم تسليمها حتى الآن. قد يشير هذا إلى أن معدل الاستهلاك في ساحة المعركة قد تجاوز الإنتاج لدرجة أن المخزونات الفائضة المقدمة إلى أوكرانيا تكاد تنضب. إذا كان هذا هو الحال، سيتعين على الناتو التعامل مع المخزونات التي نفدت أو تكاد تنفد من أنظمة الأسلحة المتطورة".

ويعتقد الجنرال الأمريكي أنه مع تفاقم المشكلة، يجب على الرئيس الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي، التفكير في بدء مفاوضات سلام مع روسيا.

وتابع: "يجب أن يعترف زيلينسكي بأن تقليص الإمدادات سيكون كارثيا على جيشه، ليس فقط من حيث العمليات في ساحة المعركة، ولكن أيضا سيكون رسالة إلى الأوكرانيين مفادها أنه تم تقليل الدعم الخارجي".

وقال الجنرال الأمريكي إن "بدء تسوية دبلوماسية سيكون أمرا مزعجا، وربما يعتبر انهزاميا، لكن نظرا لأن فرصة الخروج من المستنقع الحالي ضئيلة، فقد يكون من الأفضل التفاوض الآن وليس لاحقا".

وكانت قد أعلنت موسكو أن حلف شمال الأطلسي «الناتو» يمد أوكرانيا بأحدث الأسلحة، وهو ما قد يشجع كييف على التفكير في حل مشكلة دونباس بالقوة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، عبر القناة التلفزيونية الروسية الأولى: «ما يظهر للعلن هو عملية تحريك البنية التحتية العسكرية لحلف الناتو باتجاه حدودنا. ويتم مد أوكرانيا بأسلحة الناتو».

وأضاف بيسكوف: «وهذا ما يمكن اعتباره خطوط حمراء. وهنا تتخذ روسيا إجراءات حاسمة على هذه الخلفية، الشيء الذي يسجله بوضوح خصومنا في الغرب».


نورنيوز-وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.