شناسه خبر : 102321
تاریخ انتشار :
حصيلة العدوان الصهيوني على غزة.. العدو يرضخ لشروط المقاومة

حصيلة العدوان الصهيوني على غزة.. العدو يرضخ لشروط المقاومة

مع حلول الساعة 20:30 بتوقيت غرينتش من مساء الأحد، دخل اتفاق وقف إطلاق النار في قطاع غزة، بين الكيان الصهيوني وحركة “الجهاد الإسلامي” برعاية مصرية، حيز التنفيذ.

وخلف التصعيد الذي استمر 3 أيام، خسائر في الأرواح والممتلكات، والمنازل والأراضي الزراعية في القطاع .

وعلى مدار الأيام الثلاثة، شن الجيش الصهيوني غاراته على قطاع غزة، ضمن عملية عسكرية بدأها عصر الجمعة، ضد أهداف قال إنها تتبع لحركة الجهاد الإسلامي.

وبدأ الكيان الصهيوني هذه العملية، باغتيال القائد في سرايا القدس، تيسير الجعبري، الذي كان يتواجد في شقة داخل برج بمدينة غزة، يضم شققا سكنية، ومقرّات لمؤسسات إعلامية وأهلية.

وخلال تلك العملية أيضا اغتال جيش العدو مساء السبت، قائد جنوب غزة في سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، خالد منصور، بعد استهداف منزل في رفح جنوبي القطاع.

وتسببت العملية الصهيونية بمقتل 43 فلسطينيا، من بينهم 15 طفلا و4 سيدات، فيما وصل عدد الإصابات جراء الغارات لـ 311 شخصا بجراح مختلفة.

في المقابل، أطلقت “سرايا القدس”، الجناح المسلح لحركة الجهاد، مئات القذائف الصاروخية باتجاه المواقع الصهيونية المحاذية للقطاع.

وقال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة: إن “العدوان الصهيوني، خلّف أضرارا لحقت بـما يقارب بـ1500 وحدة سكنية منها 16 وحدة دمرت كليا، و71 وحدة باتت غير صالحة للسكن، و1400 وحدة تضررت جزئيا ما بين بليغ ومتوسط”.

وتابع أن “العدوان تسبب بأضرار في عشرات الدونمات الزراعية، وتوقف محطة توليد الكهرباء”.

من جانبه، أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، زياد النخالة، المقاومة كانت تهدف لوحدة الساحات الفلسطينية في هذه المعركة والدفاع عن المجاهدين، في حين أن العدو الصهيوني رفع شعارا واضحا وهو تصفية حركة الجهاد وجناحها العسكري، مشددًا على أن حركة الجهاد هي اليوم أقوى وكل مستعمرات العدو كانت تحت مرمى صواريخ المقاومة.

وأشار إلى أن الشعب الفلسطيني سجل انجازاً كبيراً في وجه العدوان ولاسيما سرايا القدس، موجهًا التحية إلى الشعب الفلسطيني الذي واجه العدوان بكل صمود.

 

غــزة في يومها الأول لوقف

وبدأت العائلات الغزية بلملمة جراحها بعد المجازر التي اقترفتها طائرات الاحتلال والتي أدت لارتقاء 44 شهيداً منهم 11 طفلاً و4 سيدات و360 إصابة بجراح مختلفة، وفقا لتقرير وزارة الصحة .

ويشار إلى أن قوات الاحتلال أعلنت إعادة فتح المعابر مع قطاع غزة بصيغة "إنسانية" فقط، بدءًا من الساعة التاسعة صباحًا ووفقًا لتقييم الوضع، سيتم إعادة فتح المعابر والعودة إلى حالة الروتين "الكاملة" وفقًا لتقييم الوضع والهدوء الأمني في المنطقة.


نورنيوز-وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.