شناسه خبر : 101869
تاریخ انتشار :
السيد نصر الله: صواريخنا الدقيقة تطال كل الأهداف الإسرائيلية براً وبحراً

السيد نصر الله: صواريخنا الدقيقة تطال كل الأهداف الإسرائيلية براً وبحراً

كشف الأمين العام لحزب الله اللبناني السيد حسن نصر الله، مساء الاثنين، عن دخول طائرات مسيرة تتبع للحزب إلى الجليل وشمال فلسطين المحتلة خلال السنوات الماضية.

وقال السيد نصر الله في تصريحات خاصة لـ"برنامج حوار الأربعين" عبر قناة الميادين :" "‏أكشف للمرة الأولى أن مُسيراتنا دخلت إلى الجليل وشمال فلسطين المحتلة وعادت بسلام عدة مرات خلال السنوات الماضية". 

وأضاف "لطالما دخلت مسيّراتنا إلى فلسطين المحتلة وعادت عشرات المرات خلال السنوات الماضية من دون أن يسقطها العدو الإسرائيلي"، لافتاً إلى أن  حزب الله اتفق على إرسال النوع الثاني من المسيّرات الذي يمكن أن يسقطه العدو بهدف إحداث الأثر المطلوب.

وعن إعلان حزب الله مؤخراً إطلاق 3 مسيّرات غير مسلّحة في اتجاه حقل "كاريش" ضمن مهمّات استطلاعية، قال السيد نصر الله "أجبرنا الإسرائيلي على إطلاق نار من الجو والبحر رداً على المسيّرات وأوقعناه في الفخ".

وأضاف السيد نصر الله في سياق حديثه أنّ "العدو الإسرائيلي فشل في إسقاط مسيّرة ثالثة لم يأت على ذكرها لأنها سقطت في البحر". موضحا أنّ "السفينة التي ستستخرج الغاز من "كاريش" إسرائيلية وإن كان العنوان أنها يونانية".


 
وأعلن السيد نصر الله، أن المقاومة في لبنان لديها قدرة بحرية دفاعية وهجومية كافية لتحقيق الردع المطلوب والأهداف المنشودة"، مشدداً على أنّ "حزب الله قادر على ردع العدو وضرب أهداف في أي مكان من بحر فلسطين المحتلة".

وأشار السيد نصر الله إلى أن حجم الاستباحة الجوية من قبل المسيرات الإسرائيلية دفعتنا لاتخاذ قرار بأن نستخدم بعض القدرة المتاحة لدينا"، مبيناً أنّ "المسيرات الإسرائيلية" كانت تستبيح البقاع والجنوب بشكل كبير لكن الوتيرة خفت كثيراً بعد رد المقاومة.

وشدد السيد نصر الله على "ضرورة أن يثق الشعب اللبناني بأن لدى المقاومة ما يكفي من القدرة البشرية والعسكرية والمادية كي تخضع إسرائيل لإرادة لبنان"، لافتا إلى أن الأمور إذا ذهبت إلى الحرب يجب أن يثق اللبنانيون بالمقاومة التي ستتمكن من فرض إرادة لبنان على العدو".

وشدد السيد نصر الله على أنّ "حزب الله قادر على ردع العدو، وضرب أهداف في أي مكان في بحر فلسطين المحتلة".

وتابع السيد نصر الله: "حجم الاستباحة الجوية من قبل المسيرات الإسرائيلية دفعنا إلى اتخاذ قرار بأن نستخدم بعض القدرة المتاحة لدينا"، مشيراً إلى أنّ "المسيرات الإسرائيلية كانت تستبيح البقاع والجنوب بشكل كبير، لكن الوتيرة خفت كثيراً بعد رد المقاومة".

وشدد السيد نصر الله على "ضرورة أن يثق الشعب اللبناني بأن لدى المقاومة ما يكفي من القدرات البشرية والعسكرية والمادية كي تخضع إسرائيل لإرادة لبنان".

كما قال "إذا ذهبت الأمور إلى الحرب، فيجب أن يثق اللبنانيون بالمقاومة، التي ستتمكن من فرض إرادة لبنان على العدو".

وفي ما يخص لجوء حزب الله إلى شركات صديقة للمساعدة، قال السيد نصر الله "لم ننسق خطواتنا مع الإخوة السوريين أو الإيرانيين أو أي من حلفائنا في الداخل".

كما أعلن السيد نصر الله جهوزيته لـ"جلب الفيول الإيراني لمعامل الكهرباء اللبنانية مجاناً، على أن توافق الحكومة اللبنانية على ذلك".

وتابع السيد نصر الله: "للأسف الشديد، ليس هناك جرأة سياسية في لبنان لاتخاذ هذه الخطوة، نتيجة الخوف من العقوبات الأميركية على الأشخاص وعائلاتهم".


نورنيوز-وكالات
نظرات

نظر شما

: : :
كافة الحقوق محفوظة لموقع نورنيوز
يُرجى ذكر المصدر عند نقل أي موضوع عن موقعنا

nournews
Copyright © 2021 www.‎nournews.ir‎, All rights reserved.